الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يفعل من نسي من نسكه شيئا

باب ما يفعل من نسي من نسكه شيئا

حدثني يحيى عن مالك عن أيوب بن أبي تميمة السختياني عن سعيد بن جبير عن عبد الله بن عباس قال من نسي من نسكه شيئا أو تركه فليهرق دما قال أيوب لا أدري قال ترك أو نسي قال مالك ما كان من ذلك هديا فلا يكون إلا بمكة وما كان من ذلك نسكا فهو يكون حيث أحب صاحب النسك [ ص: 583 ]

التالي السابق


[ ص: 583 ] 79 - باب ما يفعل من نسي من نسكه شيئا

957 941 - ( مالك عن أيوب بن أبي تميمة ) كيسان ( السختياني عن سعيد بن جبير عن عبد الله بن عباس قال : من نسي من نسكه شيئا ، أو تركه فليهرق دما ) وبهذا قال مالك وجماعة .

( قال أيوب : لا أدري قال ترك أو نسي ) يعني أنه إنما قال أحدهما : فأو للشك لا للتنويع .

( قال مالك : ما كان من ذلك ) الدم ( هديا ، فلا يكون إلا بمكة ) لقوله تعالى : هديا بالغ الكعبة ) ( سورة المائدة : الآية 95 ) ( وما كان من ذلك نسكا ، فهو يكون حيث أحب صاحب النسك ) لأنه لم يسمه هديا .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث