الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من رخص للمتوفى عنها زوجها أن تخرج

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1958 [ ص: 133 ] ( 175 ) من رخص للمتوفى عنها زوجها أن تخرج

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال نا جرير بن عبد الحميد عن منصور عن الحكم قال : نقل علي أم كلثوم حيث قتل عمر ونقلت عائشة أختها حين قتل طلحة .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال : نا ابن عيينة عن عمرو عن عطاء وأبي الشعثاء في المتوفى عنها قالا : تخرج .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال : نا محمد بن ميسر عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس وعن أبي الزبير عن جابر قالا : تعتد المتوفى عنها زوجها حيث شاءت .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال : نا عبدة بن سليمان عن إسماعيل عن الشعبي قال : كان علي يرحل المتوفى عنها زوجها .

( 5 ) حدثنا أبو بكر قال : نا وكيع عن سفيان عن فراس عن الشعبي أن عليا نقل أم كلثوم بعد سبع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث