الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 306 ] كتاب القضاء والشهادات والدعاوى 1 - لا يعتمد على الخط ولا يعمل به ،

[ ص: 306 ]

التالي السابق


[ ص: 306 ] قوله : لا يعتمد على الخط ولا يعمل به ، في خزانة الأكمل أجاز أبو يوسف ومحمد العمل بالخط في الشاهد والقاضي والراوي إذا رأى خطه ولا يتذكر الحادثة .

قال في العيون : والفتوى على قولهما كذا في رسالة ابن الشحنة في العمل بالخط إذا تيقن أنه خطه ، سواء كان في القضاء أو الرواية أو الشهادة في الصك ، وإن لم يكن الصك في يد الشاهد ; لأن الغلط فيه نادر ، وأثر التغيير يمكن الاطلاع عليه ، وقلما يشتبه الخط من كل وجه فإذا تيقن ذلك جاز الاعتماد عليه توسعة على الناس



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث