الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

محمد بن أبي بكر أحمد بن زهير البغدادي

محمد بن أبي بكر أحمد بن زهير البغدادي

سمع أباه ، ونصر بن علي الجهضمي ، وعباد بن يعقوب الرواجني ، وعمرو بن علي الصيرفي ، وبندارا ، وهذه الطبقة .

روى عنه : أحمد بن كامل ، وأبو القاسم الطبراني ، وابن مقسم المقرئ ، وآخرون .

قال أحمد بن كامل : أربعة كنت أحب لقاءهم : محمد بن جرير الطبري ، ومحمد بن موسى البربري ، وأبو عبد الله بن أبي خيثمة ، والمعمري . فما رأيت أحفظ منهم .

وقال الخطيب : كان أبوه أبو بكر يستعين به في عمل " التاريخ " .

مات في ذي القعدة سنة سبع وتسعين ومائتين .

قلت : كان من أبناء السبعين .

أخبرنا إسماعيل بن عبد الرحمن سنة أربع وتسعين وستمائة ، أخبرنا الإمام موفق الدين عبد الله بن قدامة سنة ست عشرة ، أخبرنا هبة الله بن الحسن ، أخبرنا عبد الله بن علي الدقاق ، أخبرنا علي بن محمد المعدل ، أخبرنا محمد بن عمرو الرزاز ، حدثنا أحمد بن زهير ، حدثنا حسين بن محمد ، وموسى بن داود ، قالا : حدثنا شيبان ، عن منصور ، عن إبراهيم ، عن الأسود ، عن عائشة ، قالت : كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يأمر إحدانا إذا حاضت أن تأتزر ، ثم يباشرها . [ ص: 495 ] متفق عليه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث