الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قالت إحداهما يا أبت استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 2966 ] قوله: قالت إحداهما يا أبت استأجره

[ 16838] حدثنا أحمد بن سنان، ثنا عبد الرحمن بن مهدي، ثنا سفيان عن أبي إسحاق عن أبي عبيدة عن عبد الله، قال: أفرس الناس ثلاثة: أبو بكر حين تفرس في عمرو، وصاحب يوسف حين قال: أكرمي مثواه، وصاحبة موسى حين قالت: يا أبت استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين

[16839 ] حدثنا أبو زرعة، ثنا إبراهيم بن موسى، ثنا ابن أبي زائدة، عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن أبي عبيدة، قال: كان صاحب موسى - يعني الذي استأجر موسى - أثرون ابن أخي شعيب. قال أبو زرعة: الصحيح يثرون، ومنهم من يقول: كان شعيبا .

والوجه الثاني :

[ 16840] حدثنا أبي ، ثنا عبد العزيز الأويسي، ثنا مالك بن أنس، أنه بلغه أن شعيبا، هو الذي قص عليه موسى القصص قال: لا تخف

والوجه الثالث :

[ 16841 ] حدثنا أحمد بن سنان، ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن قرة بن خالد، قال: سمعت الحسن، يقول: يقولون: شعيب وليس بشعيب، ولكنه سيد الماء يومئذ .

قوله: إن خير من استأجرت القوي الأمين

[ 16842 ] حدثنا محمد بن داود السمناني، ثنا أبو همام الوليد بن شجاع بن أبي بدر، ثنا عويد بن عبد الملك بن حبيب الجوني عن أبيه عن عبد الله بن الصامت عن أبي ذر، قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : يا أبا ذر، إذا سئلت أي المرأتين تزوج موسى ؟ - عليه السلام - فقل: الصغرى منهما، وهي التي جاءته فدعته، هي التي قالت: يا أبت استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين قال لها أبوها: أخبريني بقوته، قالت: أخذ حجرا ثقيلا فألقاه.

[16843 ] حدثنا أبي ، ثنا أبو نعيم، ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون، قال: قال عمر: قوله: يا أبت استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين قال: يا بنية ما علمك بأمانته وقوته؟ قالت: أما قوته فرفعه الحجر لا يرفعه إلا عشرة .

[ ص: 2967 ] [ 16844] حدثنا أبو سعيد الأشج، ثنا أبو عبد الرحمن الحارثي، عن الحجاج، عن القاسم بن أبي بزة عن مجاهد: قوته أنه رفع صخرة لا يطيقها إلا فئام من الناس - يعني قوله: إن خير من استأجرت القوي الأمين

[ 16845] حدثنا أبي ، ثنا أبو صالح، حدثني معاوية بن صالح عن علي بن أبي طلحة، عن ابن عباس، قوله لموسى: القوي الأمين قال: القوي فيما ولي.

[ 16846] حدثنا محمد بن يحيى، أنبأ العباس بن الوليد، ثنا يزيد، ثنا سعيد عن قتادة، قوله: إن خير من استأجرت القوي الأمين قال: القوي في الصنعة.

[ 16847 ] أخبرنا أبو يزيد القراطيسي، فيما كتب إلي، أنبأ أصبغ بن الفرج، ثنا عبد الرحمن بن زيد بن أسلم، في قول الله: القوي الأمين قال لها: ما علمك بقوته، قالت: أما قوته: فإنه كشف الصخرة التي على بئر آل فلان، وكان لا يكشفها دون سبعة نفر قال أبو محمد. رأيت الصخرة وشبرت فكان بأصبعي، شبران ومائة .

[ 16848 ] حدثنا علي بن الحسن، ثنا مسدد، ثنا خالد، ثنا حصين عن أبي مالك، القوي الأمين ، فقال لها: ما قوته؟ قالت: أما قوته: فكان يملأ الحوض بدلو واحد .

قوله تعالى: الأمين

[ 16849 ] حدثنا محمد بن عبد الله بن أبي الثلج، ثنا يزيد بن هارون، أنبأ أصبغ بن زيد الوراق، ثنا القاسم بن أبي أيوب، ثنا سعيد بن جبير، عن ابن عباس، قوله: الأمين فاحتملته الغيرة على أن قال: وما يدريك ما قوته وما أمانته؟ قالت: أما أمانته: فإنه نظر إلي حين بلغته رسالتك، ثم قال لي: امشي خلفي وانعتي لي الطريق فلم يفعل هذا إلا وهو أمين فسري عن أبيها وصدقها وظن به الذي قالته .

[ 16850] حدثنا أبو سعيد الأشج، ثنا أبو عبد الرحمن الحارثي، عن الحجاج، عن الحكم عن شريح، إن خير من استأجرت القوي الأمين قال أما أمانته: فإنه أمرها أن تمشي خلفه وغض بصره .

[ ص: 2968 ] [ 16851] حدثنا أبي ، ثنا أبو صالح، حدثني معاوية بن صالح عن علي بن أبي طلحة، عن ابن عباس، قوله لموسى: القوي الأمين قال: أمين على ما استودع.

[ 16852 ] حدثنا محمد بن يحيى، أنبأ العباس بن الوليد، ثنا يزيد بن زريع عن سعيد عن قتادة، قوله إن خير من استأجرت القوي الأمين الأمين فيما ولي.

[ 16853 ] حدثنا محمد بن العباس، ثنا عبد الرحمن بن سلمة، ثنا سلمة عن محمد بن إسحاق، إن خير من استأجرت القوي الأمين وقد أخبرت أباها بقوله لها: إنا لا ننظر في أدبار النساء، وبقوله: ما قال لها أن امشي خلفي; لئلا يرى منها شيئا مما يكره أن يراه فزاد ذلك فيه رغبة .

[ 16854 ] حدثنا حجاج بن حمزة، ثنا شبابة، ثنا ورقاء، عن ابن أبي نجيح عن مجاهد، قوله القوي الأمين عصم طرفه عنهما حين سقى لهما فصدرتا.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث