الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الخطمي ( م ، ت ، س ، ق )

الإمام الحافظ الثقة القاضي ، أبو موسى إسحاق بن موسى بن عبد الله بن موسى بن عبد الله بن يزيد الخطمي الأنصاري المدني الفقيه ، نزيل سامراء ، ثم قاضي نيسابور .

سمع سفيان بن عيينة ، وعبد السلام بن حرب ، ومعن بن عيسى القزاز ، وجماعة .

حدث عنه : مسلم ، والترمذي ، والنسائي ، وابن ماجه ، وبقي بن مخلد ، وجعفر الفريابي ، وابنه موسى بن إسحاق ، وأبو بكر بن خزيمة ، وآخرون .

وكان من أئمة السنة . أطنب أبو حاتم في الثناء عليه .

وقال النسائي وغيره : ثقة .

ويروي الترمذي عنه كثيرا ، ويقول : حدثنا الأنصاري . وله حديث ينفرد به . [ ص: 555 ]

وقال النسائي : حدثنا إسحاق بن موسى ، حدثنا معن ، حدثنا مالك ، عن عبد الله بن إدريس ، عن شعبة ، عن سعد بن إبراهيم ، عن أبيه قال : بعث عمر إلى ابن مسعود ، وإلى أبي الدرداء ، وأبي مسعود ، فقال : ما هذا الحديث الذي تكثرون عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فحبسهم بالمدينة حتى استشهد .

هذا حديث غريب .

وكذلك رواه عبد الله بن ناجية وغيره ، عن إسحاق الخطمي .

قيل : إنه مات بجوسية - بليدة من أعمال حمص - في سنة أربع وأربعين ومائتين .

وكان ولده موسى بن إسحاق من كبار أئمة الدين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث