الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 112 ] فضالة بن عبيد

التالي السابق


هو أنصاري أوسي، أبو محمد، أسلم قديما، ولم يشهد بدرا، وشهد أحدا فما بعدها، وشهد فتح مصر، والشام قبلها، ثم سكن الشام، وولي الغزو، وولاه معاوية قضاء دمشق بعد أبي الدرداء، قيل: وكان ذلك بمشورة من أبي الدرداء، وكان ممن بايع تحت الشجرة، مات في خلافة معاوية، وكان معاوية حمل سريره، وكان معاوية استخلفه على دمشق في سفرة سافرها، مات بدمشق؛ لأن معاوية جعله قاضيا عليها، وبنى له بها دارا، ووفاته سنة ثلاث وخمسين، وقيل غير ذلك.

* * *



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث