الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الربع السادس من الجزء الخامس والعشرين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

يصدون قرأ ابن كثير والبصريان وعاصم وحمزة بكسر الصاد وغيرهم بضمها .

أآلهتنا اجتمع في هذه الكلمة ثلاث همزات الأولى : والثانية مفتوحتان والثالثة ساكنة وقد أجمعوا على إثبات الأولى محققة كما أجمعوا على إبدال الثالثة ألفا واختلفوا في الثانية فسهلها المدنيان والمكي والبصري والشامي ورويس وحققها الباقون . ولم يدخل أحد ألفا بين الأولى والثانية . كما أن ورشا لا يبدل الثانية ألفا ، فليس له إلا تسهيلها بين بين وهو على أصله في البدل .

خير ، كثيرة ، ضربوه ، قوم خصمون ، عليه ، وجعلناه ، إسرائيل ، جئناكم ، ظلمناهم [ ص: 291 ]

يحسبون ، سرهم ، ورسلنا ; لديهم ، عليهم ، وهو ، وإليه ، صراط ، ظلموا ، من خلقهم جلي .

واتبعون أثبت الياء وصلا أبو عمرو وأبو جعفر وفي الحالين يعقوب ، وحذفها الباقون مطلقا .

وأطيعون أثبت الياء مطلقا يعقوب ، وحذفها الباقون مطلقا .

يا عباد قرأ شعبة بفتح الياء وصلا وسكونها وقفا ، والمدنيان والبصري والشامي ورويس بإثباتها ساكنة في الحالين ، والباقون بحذفها في الحالين .

لا خوف قرأ يعقوب بفتح الفاء غير منونة ، وغيره برفعها منونة .

تشتهيه قرأ المدنيان والشامي وحفص بزيادة هاء الضمير مذكرا بعد الياء والباقون بحذفها .

ولد قرأ الأخوان بضم الواو وإسكان اللام وغيرهما بفتح الواو واللام .

فأنا أول أثبت ألف أنا وصلا المدنيان فيصير مدا منفصلا وكل فيه على أصله ، وحذفها الباقون وصلا ولا خلاف بينهم في إثباتها وقفا .

يلاقوا قرأ أبو جعفر بفتح الياء التحتية وإسكان اللام وفتح القاف وغيره بضم الياء وفتح اللام وألف بعدها وضم القاف .

في السماء إله سهل الأولى مع المد والقصر قالون والبزي وأسقطها مع القصر والمد البصري وسهل الثانية ورش وقنبل وأبو جعفر ورويس ولورش وقنبل إبدالها ياء مع القصر لتحرك ما بعدها ، وحققها الباقون .

يرجعون قرأ المكي والأخوان وخلف ورويس بياء الغيبة، والباقون بتاء الخطاب ويعقوب على أصله من فتح حرف المضارعة وكسر الجيم .

وقيله قرأ عاصم وحمزة بخفض اللام وكسر الهاء ، والباقون بنصب اللام وضم الهاء

فسوف يعلمون قرأ المدنيان والشامي بتاء الخطاب ; والباقون بياء الغيبة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث