الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إيجاب إحداث النية للاغتسال من الجنابة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 150 ] ( 179 ) باب إيجاب إحداث النية للاغتسال من الجنابة ، والدليل على ضد قول من زعم أن الجنب إذا دخل نهرا ناويا للسباحة فماس الماء جميع بدنه ، ولم ينو غسلا ولا أراده إذا فرض الغسل ، ولا تقربا إلى الله - عز وجل - أو صب عليه ماء وهو مكره ، فماس الماء جميع جسده أن فرض الغسل ساقط عنه .

228 - قال أبو بكر : قد أمليت خبر عمر بن الخطاب ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - : " الأعمال بالنية ، وإنما لامرئ ما نوى " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث