الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الرجل يؤذن وهو جالس

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

229 ( 15 ) في الرجل يؤذن وهو جالس

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال أنا وكيع عن علي بن المبارك الهنائي عن الحسن العبدي قال رأيت أبا زيد صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم وكانت رجله أصيبت في سبيل الله يؤذن وهو قاعد .

( 2 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن ابن جريج عن عطاء أنه كره أن يؤذن وهو قاعد إلا من عذر .

( 3 ) حدثنا عمر بن هارون عن ابن جريج عن عطاء قال قلت له يؤذن الرجل وهو قاعد قال لا إلا من علة قلت فمن نعاس أو كسل قال لا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث