الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تنبيهات الأول توكيل المرأة الثيب من يعقد نكاحها

جزء التالي صفحة
السابق

( تنبيهات الأول ) قال البرزلي في مسائل النكاح عن السيوري : لا يشهد في النكاح إلا العدول في الوكالة يعني في توكيل المرأة الثيب من يعقد نكاحها وفي العقد غير أنه إن ترك ما ذكر يعني من شهادة غير العدول عليها في الوكالة على العقد وعلم منها الرضا والدخول بعد علمها مضى النكاح انتهى .

وقال الدماميني في كتاب الشهادات من حاشية البخاري : قال ابن المنير ونحن نشترط في جواز الدخول تقدم الإشهاد قبل النكاح ولو دخل قبل أن يشهد ; حد ولا بد من الفسخ وفيه أنه نكاح السر ، ثم إنا نجوز شهادة المستأمر على إذن المرأة وهو ركن في العقد للضرورة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث