الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب مقام المتوفى عنها زوجها في بيتها حتى تحل

1254 [ ص: 179 ] ( 31 ) باب مقام المتوفى عنها زوجها في بيتها حتى تحل

1213 - مالك ، عن سعيد بن إسحاق بن كعب بن عجرة ، عن عمته زينب بنت كعب بن عجرة ; أن الفريعة بنت مالك بن سنان ، وهي أخت أبي سعيد الخدري ، أخبرتها : أنها جاءت إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - تسأله أن ترجع إلى أهلها في بني خدرة ، فإن زوجها خرج في طلب أعبد له أبقوا ، حتى إذا كانوا بطرف القدوم لحقهم فقتلوه . قالت : فسألت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن أرجع إلى أهلي في بني خدرة ، فإن زوجي لم يتركني في مسكن يملكه ولا نفقة قالت : فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - " نعم " قالت : فانصرفت . حتى إذا كنت في الحجرة ناداني رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أو أمر بي فنوديت له فقال : " كيف قلت ؟ " فرددت عليه القصة التي ذكرت له من شأن زوجي ، فقال : " امكثي في بيتك حتى يبلغ الكتاب أجله " . قالت : فاعتددت فيه أربعة أشهر وعشرا ، قالت : فلما كان عثمان بن عفان ، أرسل إلي فسألني عن ذلك ؟ فأخبرته . فاتبعه وقضى به .

[ ص: 180 ]

التالي السابق


[ ص: 180 ] 27409 - قال أبو عمر : هكذا قال يحيى ، عن مالك في هذا الحديث ، عن سعيد بن إسحاق ، وتابعه قوم ، والأكثر يقولون فيه عن مالك ، عن سعد بن إسحاق .

27410 - وروى ابن عيينة هذا الحديث . عنه ، فقال فيه : سعيد بن إسحاق كما قال يحيى عن مالك .

27411 - وكذلك قال فيه عبد الرزاق عن معمر ، عن سعيد بن إسحاق .

27412 - والصواب فيه عندهم : سعيد بن إسحاق ، والله أعلم .

27413 - بذلك قال فيه مالك في أكثر الروايات عنه ، والثوري ، وشعبة ، ويحيى القطان ، وكلهم روى عنه حديثه هذا .

27414 - وقيل : إنه قد روى هذا الحديث يحيى بن سعيد ، وابن شهاب .

27415 - وقيل : إن ابن شهاب رواه عن مالك عنه ، وهذا بعيد .

[ ص: 181 ] 27416 - وحديث سعد بن إسحاق هذا مشهور عند الفقهاء بالحجاز ، والعراق معمول به عندهم ، تلقوه بالقبول ، وأفتوا به ، وإليه ذهب مالك ، والشافعي ، وأبو حنيفة ، وأصحابهم ، والثوري ، والأوزاعي ، والليث بن سعد ، وأحمد بن حنبل ، كلهم يقولون : إن المتوفى عنها زوجها تعتد في بيتها الذي تسكنه ، وسواء كان لها أو لزوجها ، ولا تبيت إلا فيه حتى تنقضي عدتها ، ولها أن تخرج نهارها في حوائجها .

27417 - وهو قول عمر ، وعثمان ، وابن مسعود ، وأم سلمة ، وزيد بن ثابت ، وابن عمر .

[ ص: 182 ] 27418 - وبه قال القاسم بن محمد ، وعروة بن الزبير ، وابن شهاب .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث