الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى فأجمعوا كيدكم ثم ائتوا صفا وقد أفلح اليوم من استعلى

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

فأجمعوا كيدكم ثم ائتوا صفا وقد أفلح اليوم من استعلى

64 - فأجمعوا فأحكموا أي : اجعلوه مجمعا عليه حتى لا تختلفوا "فاجمعوا" أبو عمرو ويعضده "فجمع كيده" " كيدهم" هو ما يكاد به ثم ائتوا صفا مصطفين حال ، أمروا بأن يأتوا صفا لأنه أهيب في صدور الرائين وقد أفلح اليوم من استعلى وقد فاز من غلب وهو اعتراض

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث