الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى يحسبون الأحزاب لم يذهبوا وإن يأت الأحزاب يودوا لو أنهم بادون في الأعراب يسألون عن أنبائكم

جزء التالي صفحة
السابق

يحسبون الأحزاب لم يذهبوا [20]

أي لجبنهم. وقرأ طلحة (وإن يأت الأحزاب يودوا لو أنهم بدا في الأعراب ) يقال: باد وبدا بالقصر مثل غاز وغزى ويمد مثل صائم وصوام. وقرأ الحسن وعاصم الجحدري (يساءلون عن أنبائكم) والأصل يتساءلون ثم أدغم. ولو كانوا فيكم ما قاتلوا إلا قليلا نعت لمصدر أو لظرف.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث