الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى هو الذي جعلكم خلائف في الأرض

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

هو الذي جعلكم خلائف في الأرض ؛ " خلائف " : جمع " خليفة " ؛ المعنى: " جعلكم أمة خلفت من قبلها؛ ورأت وشاهدت فيمن سلف ما ينبغي أن يعتبر به؛ فمن كفر فعليه كفره ؛ المعنى: " فعليه جزاء كفره " ؛ ولا يزيد الكافرين كفرهم عند ربهم إلا مقتا ؛ " المقت أشد الإبغاض " ؛

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث