الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

2500 باب إدراك الإمام في الركوع .

( أخبرنا ) أبو الحسين بن بشران العدل ببغداد ، أنبأ علي بن محمد المصري ، ثنا يحيى بن أيوب العلاف ، ثنا ابن أبي مريم ، ( ح وأخبرنا ) محمد بن عبد الله الحافظ ، ثنا أبو جعفر : محمد بن صالح بن هانئ ، ثنا الفضل بن محمد الشعراني ، ثنا سعيد بن أبي مريم ، أنبأ نافع بن يزيد ، حدثني يحيى بن أبي سليمان ، عن زيد بن أبي عتاب ، وسعيد المقبري ، عن أبي هريرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " إذا جئتم ونحن سجود فاسجدوا ، ولا تعدوا شيئا ، ومن أدرك الركعة فقد أدرك الصلاة " . تفرد به يحيى بن أبي سليمان المديني . وقد روي بإسناد آخر أضعف من ذلك عن أبي هريرة .

( أخبرنا ) أبو سعد الماليني ، أنبأ أبو أحمد بن عدي الحافظ ، ثنا عبد الله بن محمد بن نصر الرملي ، والقاسم بن عبد الله بن مهدي ، والعباس بن محمد بن العباس ، قالوا : ثنا عمرو بن سواد ، ثنا ابن وهب ، أخبرني يحيى بن حميد ، عن قرة بن عبد الرحمن ، عن ابن شهاب ، قال : أخبرني أبو سلمة بن عبد الرحمن ، عن أبي هريرة : أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : " من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدركها قبل أن يقيم الإمام صلبه . قال أبو أحمد : هذه الزيادة : " قبل أن يقيم الإمام صلبه " . يقولها يحيى بن حميد ، وهو مصري .

قال أبو أحمد : سمعت ابن حماد يقول : قال البخاري : يحيى بن حميد ، عن قرة ، عن ابن شهاب ، سمع منه ابن وهب مصري لا يتابع في حديثه . قال أبو أحمد : وثنا الجنيدي ، ثنا البخاري ، قال يحيى بن أبي سليمان المدني ، عن المقبري ، وابن أبي عتاب ، منكر الحديث . قال الشيخ : وقد روي بإسناد مرسل .

( أخبرنا ) أبو عبد الله الحافظ ، أخبرني محمد بن أحمد بن بالويه ، ثنا محمد بن غالب ، حدثني عمرو بن مرزوق ، أنبأ شعبة ، عن عبد العزيز بن رفيع ، عن رجل عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : إذا جئتم والإمام راكع فاركعوا ، وإن ساجدا فاسجدوا ، ولا تعتدوا بالسجود إذا لم يكن معه الركوع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث