الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من اكتوى أو كوى غيره وفضل من لم يكتو

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

5377 باب من اكتوى أو كوى غيره وفضل من لم يكتو

التالي السابق


أي: هذا باب في بيان من اكتوى لنفسه أو كوى غيره. وقال الكرماني: الفرق بينهما أن الأول لنفسه والثاني أعم منه، نحو اكتسب لنفسه وكسب له ولغيره، ونحو اشتوى إذا اتخذ الشواء لنفسه وشوى له ولغيره. وللترجمة ثلاثة أجزاء فأشار بالجزأين الأولين إلى إباحة الكي عند الحاجة، وأشار بالجزء الثالث إلى أن تركه أفضل عند عدم الحاجة إليه.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث