الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يأخذ على أذانه أجرا

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

251 ( 39 ) من كره للمؤذن أن يأخذ على أذانه أجرا

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا حفص بن غياث عن الحسن عن عثمان بن أبي العاص قال آخر ما عهد إلينا النبي صلى الله عليه وسلم أن أتخذ مؤذنا لا يأخذ على أذانه أجرا .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال أنا ابن مبارك عن جويبر عن الضحاك أنه كره أن يأخذ المؤذن على أذانه جعلا ويقول إن أعطي بغير مسألة فلا بأس .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن عون بن موسى عن معاوية بن قرة أنه كان يقول لا يؤذن لك إلا محتسب .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال أنا وكيع عن عمارة بن زاذان عن يحيى البكاء قال كنت آخذا بيد ابن عمر وهو يطوف بالكعبة فلقيه رجل من مؤذني الكعبة فقال إني لأحبك في الله فقال ابن عمر وإني لأبغضك في الله إنك تحسن صوتك لأخذ الدراهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث