الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب القراءة في المغرب

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب القراءة في المغرب

2691 أخبرنا عبد الرزاق قال : أخبرنا ابن جريج قال : سمعت عبد الله بن أبي مليكة يقول : أخبرني عروة بن الزبير ، أن مروان بن الحكم أخبره قال : قال لي زيد بن ثابت : ما لك تقرأ في المغرب بقصار المفصل ؟ وقد " كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يقرأ في صلاة المغرب بطولى [ ص: 108 ] الطوليين " قال : قلت : وما طولى الطوليين ؟ قال : " الأعراف " ، قال : قلت لابن أبي مليكة : وما الطوليان ؟ قال : فكأنه قال : من قبل رأيه : " الأنعام ، والأعراف " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث