الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إن عذاب ربك لواقع

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : إن عذاب ربك لواقع أخرج سعيد بن منصور ، وابن سعد ، وأحمد، عن جبير بن مطعم قال : [ ص: 700 ] قدمت المدينة على رسول الله صلى الله عليه وسلم لأكلمه في أسارى بدر، فدفعت إليه وهو يصلي بأصحابه صلاة المغرب، فسمعته يقرأ : إن عذاب ربك لواقع فكأنما صدع قلبي .

وأخرج أبو عبيد في "فضائله" عن الحسن ، أن عمر بن الخطاب قرأ : إن عذاب ربك لواقع فربا لها ربوة عيد لها عشرين يوما .

وأخرج أحمد في "الزهد" عن مالك بن مغول قال : قرأ عمر : والطور وكتاب مسطور في رق منشور قال : قسم إلى قوله : إن عذاب ربك لواقع . فبكى ثم بكى، حتى عيد من وجعه ذلك .

وأخرج عبد بن حميد، وابن جرير، وابن المنذر ، عن قتادة في قوله : إن عذاب ربك لواقع قال : وقع القسم ها هنا، وذلك يوم القيامة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث