الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى ولا يلقاها إلا الصابرون

ولا يلقاها إلا الصابرون

يجوز أن تكون الواو للعطف فهي من كلام الذين أوتوا العلم ، أمروا الذين فتنهم حال قارون بأن يصبروا على حرمانهم مما فيه قارون .

[ ص: 185 ] ويجوز أن تكون الواو اعتراضية ، والجملة معترضة من جانب الله تعالى ، علم بها عباده فضيلة الصبر .

وضمير يلقاها عائد إلى مفهوم من الكلام يجري على التأنيث ، أي الخصلة وهي ثواب الله أو السيرة القويمة ، وهي سيرة الإيمان والعمل الصالح .

والتلقية : جعل الشيء لاقيا ، أي مجتمعا مع شيء آخر ، وتقدم عند قوله تعالى : ويلقون فيها تحية وسلاما في سورة الفرقان . وهو مستعمل في الإعطاء على طريقة الاستعارة ، أي لا يعطي تلك الخصلة أو السيرة إلا الصابرون ; لأن الصبر وسيلة لنوال الأمور العظيمة لاحتياج السعي لها إلى تجلد لما يعرض في خلاله من مصاعب وعقبات كأداء ، فإن لم يكن المرء متخلقا بالصبر خارت عزيمته فترك ذاك لذاك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث