الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 81 ] باب الضاد

من اسمه ضحاك

ضحاك بن أبي جبيرة - رضي الله عنه -

كذا يقول حماد بن سلمة ، وإنما هو أبو جبيرة بن الضحاك .

80 - أخبرنا زاهر الثقفي أن الحسين الخلال أخبرهم ، أبنا إبراهيم ، أبنا محمد أبنا أبو يعلى الموصلي ، ثنا هدبة بن خالد [ ص: 82 ] وإبراهيم بن الحجاج السامي [ ونسخته من حديث إبراهيم ] ، قالا : ثنا حماد بن سلمة ، عن داود بن أبي هند ، عن الشعبي ، عن الضحاك بن أبي جبيرة قال : كانت لهم ألقاب في الجاهلية ، فدعا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - رجلا بلقبه ، فقيل : يا رسول الله إنه يكرهه ، فأنزل الله جل وعز : ولا تنابزوا بالألقاب إلى آخر الآية .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث