الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى أم عندهم خزائن رحمة ربك

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

وقوله: أم عندهم خزائن رحمة ربك ؛ إن قال قائل: ما وجه اتصال أم عندهم خزائن ؛ بقوله: بل هم في شك من ذكري ؛ أو بقوله: أأنـزل عليه الذكر من بيننا ؛ فهذا دليل على حسدهم النبي - صلى الله عليه وسلم - بما آتاه الله من فضل النبوة؛ فأعلم الله أن الملك له؛ والرسالة إليه؛ يصطفي من يشاء؛ ويؤتي الملك من يشاء؛ وينزل الغيث والرحمة على من يشاء؛ فقال: أم عندهم خزائن رحمة ربك ؛ أي: ليس عندهم ذلك.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث