الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شرح إعراب سورة الصافات

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 409 ] شرح إعراب سورة الصافات

بسم الله الرحمن الرحيم

والصافات صفا [1] فالزاجرات زجرا [2] فالتاليات ذكرا [3]

هذه قراءة أكثر القراء، وقرأ حمزة بالإدغام فيهن. وهذه القراءة التي نفر منها أحمد بن حنبل لما سمعها. قال أبو جعفر : هي بعيدة في العربية من ثلاث جهات إحداهن أن التاء ليست من مخرج الصاد ولا من مخرج الزاي ولا من مخرج الذال، ولا هي من أخواتهن، وإنما أختاها الطاء والدال، وأخت الزاي الصاد والسين، وأخت الذال الظاء والثاء، والجهة الثانية أن التاء في كلمة وما بعدها في كلمة أخرى، والجهة الثالثة أنك إذا أدغمت فقلت: والصافات صفا فجمعت بين ساكنين من كلمتين فإنما يجوز الجمع بين ساكنين في مثل هذا إذا كانا في كلمة واحدة نحو دابة. ومجاز قراءة حمزة أن التاء قريبة المخرج من هذه الحروف "والصافات" خفض بواو القسم، والواو بدل من الباء، والتقدير: أحلف بالصافات، وحقيقته برب الصافات فالزاجرات عطف، وكذا فالتاليات

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث