الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى ما لها من فواق

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ما لها من فواق ؛ و " فواق " ؛ بضم الفاء؛ وفتحها؛ أي: " ما لها من رجوع " ؛ و " الفواق " : ما بين حلبتي الناقة؛ وهو مشتق من الرجوع أيضا؛ لأنه يعود اللبن إلى الضرع بين الحلبتين؛ و " أفاق من مرضه " ؛ من هذا؛ أي: رجع إلى الصحة؛ فالفواق هو من هذا أيضا.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث