الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المكاتب يشترط عليه مولاه ألا يخرج ولا يتزوج

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

2657 ( 22 ) في المكاتب يشترط عليه مولاه ألا يخرج ولا يتزوج

( 1 ) حدثنا هشيم عن يونس عن الحسن أنه كان يقول : إذا اشترط على مكاتبه ألا يخرج ولا يتزوج ، قال : فشرطه باطل ، يسير حيث يشاء ويتزوج .

( 2 ) حدثنا هشيم عن عبيدة عن إبراهيم قال : إنكم تشترطون على المكاتب شروطا لا تحل ، يشترط عليه ألا يخرج ولا يتزوج ، قال : يخرج ويتزوج .

( 3 ) حدثنا هشيم عن إسماعيل عن الشعبي مثله .

( 4 ) حدثنا حفص بن غياث عن أشعث عن أبي الزبير عن جابر قال : لأهل الكتاب ما اشترطوا عليه ولهم ما أخذوا منه .

( 5 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن أبي الجهم عن سعيد بن جبير قال : يخرج إن شاء .

( 6 ) حدثنا وكيع عن إسماعيل عن الشعبي في رجل اشترط على مكاتبه أن لا يخرج قال : يخرج ، قال وكيع : قال سفيان : لا يخرج إلا بإذن مولاه .

( 7 ) نا أبو بحر البكراوي عن محمد بن أبي يحيى قال : أخبرتني أمي أن جدها كان مكاتبا لعبد الله بن قيس الأسلمي فأراد الخروج إلى البصرة فمنعه فأتى عثمان فقال : ليس لك أن تمنعه ، فخلى عنه .

( 8 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن جابر في الرجل يشترط على مكاتبه أن لا يخرج ولا يتزوج ، قال : يتزوج ويخرج [ ص: 27 ]

( 9 ) نا حفص عن أشعث عن الحكم وحماد عن إبراهيم قال : كانوا يكرهون أن يشترطوا على المكاتب ما يضر به : أن لا يخرج من المصر ولا يتزوج .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث