الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى " قال لن أرسله معكم حتى تؤتون موثقا من الله لتأتنني به إلا أن يحاط بكم "

[ ص: 163 ] [ القول في تأويل قوله تعالى : ( قال لن أرسله معكم حتى تؤتون موثقا من الله لتأتنني به إلا أن يحاط بكم فلما آتوه موثقهم قال الله على ما نقول وكيل ( 66 ) )

قال أبو جعفر : يقول تعالى ذكره : قال يعقوب لبنيه : لن أرسل أخاكم معكم إلى ملك مصر ( حتى تؤتون موثقا من الله ) ، يقول : حتى تعطون موثقا من الله بمعنى " الميثاق " ، وهو ما يوثق به من يمين وعهد ( لتأتنني به ) يقول لتأتنني بأخيكم ( إلا أن يحاط بكم ) ، يقول : إلا أن يحيط بجميعكم ما لا تقدرون معه على أن تأتوني به .

وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل .

ذكر من قال ذلك :

19480 - حدثني المثنى ، قال : حدثنا أبو حذيفة قال ، حدثنا شبل ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( فلما آتوه موثقهم ) ، قال : عهدهم .

19481 - حدثني المثنى قال : أخبرنا إسحاق قال : حدثنا عبد الله ، عن ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد مثله .

19482 - حدثنا الحسن بن محمد قال : حدثنا شبابة ، قال : حدثنا ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد قوله : ( إلا أن يحاط بكم ) : ، إلا أن تهلكوا جميعا .

19483 - حدثني المثنى قال : حدثنا أبو حذيفة قال ، حدثنا شبل ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد [ ص: 164 ]

19484 - قال ، وحدثنا إسحاق ، قال : أخبرنا عبد الله ، عن ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، مثله .

19485 - حدثنا الحسن بن يحيى قال ، أخبرنا عبد الرزاق ، قال : أخبرنا معمر ، عن قتادة : ( إلا أن يحاط بكم ) ، قال : إلا أن تغلبوا حتى لا تطيقوا ذلك .

19486 - حدثنا ابن حميد قال ، حدثنا سلمة ، عن ابن إسحاق قوله : ( إلا أن يحاط بكم ) : ، إلا أن يصيبكم أمر يذهب بكم جميعا ، فيكون ذلك عذرا لكم عندي .

وقوله : ( فلما آتوه موثقهم ) ، يقول : فلما أعطوه عهودهم " قال " ، يعقوب : ( الله على ما نقول ) ، أنا وأنتم ( وكيل ) ، يقول : هو شهيد علينا بالوفاء بما نقول جميعا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث