الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى " وتولى عنهم وقال يا أسفى على يوسف "

[ القول في تأويل قوله تعالى : ( وتولى عنهم وقال يا أسفى على يوسف وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم ( 84 ) )

قال أبو جعفر : يعني تعالى ذكره ، بقوله : ( وتولى عنهم ) ، وأعرض عنهم يعقوب ( وقال يا أسفى على يوسف ) ، يعني : يا حزنا عليه . [ ص: 215 ]

يقال : إن " الأسف " هو أشد الحزن والتندم . يقال منه : " أسفت على كذا آسف عليه أسفا " .

يقول الله جل ثناؤه : وابيضت عينا يعقوب من الحزن ( فهو كظيم ) ، يقول : فهو مكظوم على الحزن ، يعني أنه مملوء منه ، ممسك عليه لا يبينه .

صرف " المفعول " منه إلى " فعيل " ، ومنه قوله : ( والكاظمين الغيظ ) [ سورة آل عمران : 134 ] ، وقد بينا معناه بشواهده فيما مضى .

وبنحو ما قلنا في ذلك قال أهل التأويل .

ذكر من قال ما قلنا في تأويل قوله : ( وقال يا أسفى على يوسف ) :

19646 - حدثنا ابن حميد قال : حدثنا سلمة ، عن ابن إسحاق : ( وتولى عنهم ) ، أعرض عنهم ، وتتام حزنه ، وبلغ مجهوده ، حين لحق بيوسف أخوه ، وهيج عليه حزنه على يوسف ، فقال : ( يا أسفى على يوسف وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم ) .

19647 - حدثني محمد بن سعد قال : حدثني أبي قال : حدثني عمي قال : حدثني أبي ، عن أبيه ، عن ابن عباس ، قوله : ( وتولى عنهم وقال يا أسفى على يوسف ) ، يقول : يا حزني على يوسف .

19648 - حدثنا الحسن بن محمد قال : حدثنا شبابة قال : حدثنا ورقاء وحدثنا ابن وكيع قال : حدثنا ابن نمير ، عن ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، قوله : ( يا أسفى على يوسف ) ، يا حزنا .

19648 - حدثني محمد بن عمرو قال : حدثنا أبو عاصم قال : حدثنا عيسى ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( يا أسفى على يوسف ) ، يا جزعاه . [ ص: 216 ]

19649 - حدثني المثنى قال : حدثنا أبو حذيفة قال : حدثنا شبل ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( يا أسفى على يوسف ) ، يا جزعاه حزنا .

19650 - حدثني المثنى قال : أخبرنا إسحاق قال : حدثنا عبد الله ، عن ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( يا أسفى على يوسف ) ، يا جزعى .

19651 - حدثنا بشر قال : حدثنا يزيد قال : حدثنا سعيد ، عن قتادة ، قوله : ( يا أسفى على يوسف ) أي : حزناه .

19652 - حدثنا محمد بن عبد الأعلى قال : حدثنا محمد بن ثور ، عن معمر ، عن قتادة : ( يا أسفى على يوسف ) ، قال : يا حزناه على يوسف .

19653 - حدثنا ابن وكيع قال : حدثنا محمد بن حميد المعمي ، عن معمر ، عن قتادة ، نحوه .

19654 - حدثنا القاسم قال : حدثنا الحسين قال : حدثني حجاج ، عن ابن جريج قال : قال ابن عباس : ( يا أسفى على يوسف ) . . . . .

19655 - حدثنا أبو كريب قال : حدثنا وكيع وحدثنا ابن وكيع قال : حدثنا أبي ، عن أبي حجيرة ، عن الضحاك : ( يا أسفى على يوسف ) ، قال : يا حزنا على يوسف .

19656 - حدثنا ابن وكيع قال : حدثنا عمرو ، عن أبي مرزوق ، عن جويبر ، عن الضحاك : ( يا أسفى ) ، يا حزناه . [ ص: 217 ]

19657 - حدثنا القاسم قال : حدثنا الحسين قال : حدثني حجاج قال : حدثنا هشيم قال : أخبرنا جويبر ، عن الضحاك : ( يا أسفى ) يا حزنا ( على يوسف ) .

19658 - حدثنا الحسن بن يحيى قال : أخبرنا عبد الرزاق قال : أخبرنا الثوري ، عن سفيان العصفري ، عن سعيد بن جبير قال : لم يعط أحد غير هذه الأمة الاسترجاع ، ألا تسمعون إلى قول يعقوب : ( يا أسفى على يوسف ) ؟

19659 - حدثني المثنى قال : حدثنا أبو نعيم قال : حدثنا سفيان ، عن سعيد بن جبير ، نحوه .

ذكر من قال ما قلنا في تأويل قوله : ( وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم ) .

19660 - حدثني محمد بن عمرو قال : حدثنا أبو عاصم قال : حدثنا عيسى ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( فهو كظيم ) ، قال : كظيم الحزن .

19661 - حدثنا الحسن بن محمد قال : حدثنا شبابة قال : حدثنا ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( فهو كظيم ) ، قال : كظيم الحزن .

19662 - حدثنا ابن وكيع قال : حدثنا ابن نمير ، عن ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، نحوه .

19663 - حدثني المثنى قال : أخبرنا إسحاق قال : حدثنا عبد الله ، عن ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( فهو كظيم ) ، قال : الحزن .

19664 - حدثني المثنى قال : أخبرنا أبو حذيفة قال : حدثنا شبل ، عن [ ص: 218 ] ابن أبي نجيح ، عن مجاهد : ( فهو كظيم ) ، مكمود .

19665 - حدثنا القاسم قال : حدثنا الحسين قال : حدثني حجاج ، عن ابن جريج ، عن مجاهد : ( فهو كظيم ) ، قال : كظيم على الحزن .

19666 - حدثني المثنى قال : حدثنا عمرو بن عون قال : أخبرنا هشيم ، عن جويبر ، عن الضحاك ، في قوله : ( فهو كظيم ) ، قال : " الكظيم " ، الكميد .

19667 - حدثنا ابن وكيع قال : حدثنا المحاربي ، عن جويبر ، عن الضحاك في قوله : ( فهو كظيم ) ، قال : كميد .

19668 - حدثنا القاسم قال : حدثنا الحسين قال : حدثنا هشيم قال : أخبرنا جويبر ، عن الضحاك ، في قوله : ( كظيم ) ، قال : كميد .

19669 - حدثنا بشر قال : حدثنا يزيد قال : حدثنا سعيد ، عن قتادة : ( وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم ) ، يقول : تردد حزنه في جوفه ، ولم يتكلم بسوء .

19670 - حدثنا محمد بن عبد الأعلى قال : حدثنا محمد بن ثور ، عن معمر ، عن قتادة ، في قوله : ( فهو كظيم ) ، قال : كظيم على الحزن ، فلم يقل بأسا .

19671 - حدثنا الحسن بن محمد قال : حدثنا الحسين بن الحسن قال : حدثنا ابن المبارك قال : أخبرنا معمر ، عن قتادة ، في قوله : ( وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم ) قال : كظيم على الحزن فلم يقل إلا خيرا .

19672 - حدثنا ابن وكيع قال : حدثنا يحيى بن يمان ، عن يزيد بن زريع ، عن عطاء الخراساني : ( فهو كظيم ) قال : مكروب .

19673 - حدثنا ابن وكيع قال : حدثنا عمرو ، عن أسباط ، عن السدي : ( فهو كظيم ) قال : من الغيظ . [ ص: 219 ]

19674 - حدثني يونس قال : أخبرنا ابن وهب قال : قال ابن زيد ، في قوله : ( وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم ) ، قال : " الكظيم " الذي لا يتكلم ، بلغ به الحزن حتى كان لا يكلمهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث