الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بقاء المجمل في القرآن بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم

جزء التالي صفحة
السابق

مسألة [ بقاء المجمل في القرآن بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ]

هل بقي في القرآن مجمل لا يعرف معناه بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ؟ منعه بعضهم ، لأن الله تعالى أكمل الدين . وقال آخرون بإمكانه ، وفصل إمام الحرمين وابن القشيري فجوزاه فيما لا يكلف فيه ، ومنعاه فيما فيه تكليف خوفا من تكليف ما لا يطاق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث