الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


6502 باب القسامة .

التالي السابق


أي هذا باب في بيان القسامة، وأحكامها، والقسامة بفتح القاف، وتخفيف السين المهملة: مصدر أقسم قسما وقسامة، وفي بعض النسخ: كتاب القسامة، وقال الكرماني : هي مشتقة من القسم على الدم، أو من قسمته اليمين، انتهى، يقال: أقسمت إذا حلفت، وقسمت قسامة لأن فيها اليمين، والصحيح أنها اسم للأيمان، وقال الأزهري : إنها اسم للأولياء الذين يحلفون على استحقاق دم المقتول، وقال ابن سيده : القسامة: الجماعة يقسمون على الشيء أو يشهدون به، ويمين القسامة منسوبة إليهم، ثم أطلقت على الأيمان نفسها .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث