الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى لخلق السماوات والأرض أكبر من خلق الناس

جزء التالي صفحة
السابق

لخلق السماوات والأرض [57]

مبتدأ وخبره وهذه لام التوكيد ، وسبيلها أن تكون في أول الكلام لأنها تؤكد الجملة إلا أنها تزحلف عن موضعها . كذا قال سيبويه : تقول : إن عمرا لخارج وإنما أخرت عن موضعها لئلا يجمع بينها وبين "إن" لأنهما يؤديان عن معنى واحد ، كذلك لا يجمع بين إن وأن عند البصريين . وأجاز [ ص: 40 ] هشام : إن أن زيدا منطلق حق ، فإن حذفت حقا لم يجز عند أحد من النحويين علمته ومما دخلت اللام في خبره قوله جل وعز بعد هذا

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث