الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

باب ما جاء في الغلول

1572 حدثني قتيبة بن سعيد حدثنا أبو عوانة عن قتادة عن سالم بن أبي الجعد عن ثوبان قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات وهو بريء من ثلاث الكبر والغلول والدين دخل الجنة وفي الباب عن أبي هريرة وزيد بن خالد الجهني

التالي السابق


قوله : ( وهو بريء من الكبر ) بكسر الكاف وسكون الموحدة وبالراء ( والدين ) بفتح الدال المهملة وسكون التحتية ( دخل الجنة ) يفهم منه أن من مات وهو ليس بريئا من هذه الثلاث لا يدخل الجنة .

قوله : ( وفي الباب عن أبي هريرة وزيد بن خالد الجهني ) أما حديث أبي هريرة فأخرجه الشيخان . وأما حديث زيد بن خالد فأخرجه مالك وأحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجه . اعلم أن الترمذي لم يحكم على حديث ثوبان هذا بشيء من الصحة والضعف ، وقد صححه الحاكم قال المنذري في الترغيب بعد ذكر هذا الحديث : رواه الترمذي والنسائي وابن ماجه وابن حبان في صحيحه والحاكم وقال صحيح على شرطهما .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث