الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شرح إعراب سورة الشورى

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 71 ] شرح إعراب سورة حم عسق

بسم الله الرحمن الرحيم

حم [1] عسق [2] كذلك يوحي إليك وإلى الذين من قبلك الله العزيز الحكيم [3]

الكاف من "كذلك" في موضع نصب نعت لمصدر ، واسم الله عز وجل مرفوع بيوحي . وأصح ما قيل في المعنى أنه كوحينا إليك وإلى الذين من قبلك يوحى إليك ، وأبو عبيدة يجيز أن يجعل ذلك بمعنى هذا؛ ومن قرأ (يوحى إليك) جعل الكاف في موضع رفع بالابتداء ، والجملة الخبر ، واسم ما لم يسم فاعله مضمر في يوحى ، واسم الله عز وجل مرفوع بالابتداء أو بإضمار فعل أي يوحيه إليك الله جل وعز . ومن قرأ (نوحي) بالنون رفع اسم الله جل وعز بالابتداء و"العزيز الحكيم" خبره ، ويجوز أن يكون العزيز الحكيم نعتا والخبر

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث