الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب لا تقوم الساعة حتى يغبط أهل القبور

6698 (باب لا تقوم الساعة حتى يغبط أهل القبور)

التالي السابق


أي: هذا باب فيه لا تقوم الساعة حتى يغبط، على صيغة المجهول، الغبطة: تمني مثل حال المغبوط من غير إرادة زوالها عنه ، بخلاف الحسد؛ فإن الحاسد يتمنى زوال نعمة المحسود ، تقول: غبطته أغبطه غبطا وغبطة، وتغبيط أهل القبور تمني الموت عند ظهور الفتن ، إنما هو لخوف ذهاب الدين لغلبة الباطل وأهله وظهور المعاصي والمنكر.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث