الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من استرعي رعية فلم ينصح

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

6731 (باب من استرعي رعية فلم ينصح )

التالي السابق


أي: هذا باب في بيان من استرعي - على صيغة المجهول - يعني جعل راعيا على رعية ، قال الكرماني : استحفظ ولم ينصح [ ص: 228 ] الرعية: إما بتضييعه تعريفهم ما يلزمهم من دينهم، وإما بإهمال حدودهم وحقوقهم، أو ترك حماية حوزتهم، أو ترك العدل فيهم.

وجواب " من " محذوف اكتفى عن ذكره بما في حديث الباب.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث