الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى وقالوا يا ويلنا هذا يوم الدين

وقالوا يا ويلنا هذا يوم الدين يجوز أن تكون الواو للحال ، أي قائلين يا ويلنا ؛ أي يقول جميعهم : يا ويلنا ، يقوله كل أحد عنه وعن أصحابه .

ويجوز أن يكون عطفا على جملة " ينظرون " ، والمعنى : ونظروا وقالوا .

والويل : سوء الحال . وحرف النداء للاهتمام . وقد تقدم نظيره في قوله تعالى يا حسرة على العباد في سورة يس .

والإشارة إلى اليوم المشاهد . والدين : الجزاء ، وتقدم في سورة الفاتحة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث