الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 306 ] 10 - فصل في التكفين

ذكر الأمر لمن ولي أمر أخيه المسلم أن يحسن كفنه

3034 - أخبرنا الحسن بن سفيان ، حدثنا الحسن بن الصباح البزار ، حدثنا إسماعيل بن عبد الكريم ، حدثني إبراهيم بن عقيل بن معقل عن أبيه عن وهب بن منبه ، قال : هذا ما سألت عنه جابر بن عبد الله ، فذكر أحاديث ، فقال : إن النبي صلى الله عليه وسلم خطب يوما ، فذكر رجلا من أصحابه قبض ، فكفن في كفن غير طائل ، وقبر ليلا ، فزجر النبي صلى الله عليه وسلم ، أن يقبر الرجل بليل ، أو يصلى عليه إلا أن يضطر إلى ذلك ، وقال : إذا ولي أحدكم أخاه ، فليحسن كفنه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث