الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

تكين

الملك أبو منصور تكين الخاصة ، التركي الخزري المعتضدي .

[ ص: 96 ] ولي مصر سنة سبع وتسعين ومائتين ، فأقام بها خمس سنين في رفعة وارتقاء ، ثم ولي دمشق خمس سنين أيضا ، ثم أعيد إلى ولاية ديار مصر ، ثم عزل ، ثم أعيد فوليها للقاهر بالله إلى أن مات بمصر في ربيع الأول سنة إحدى وعشرين وثلاثمائة وكان ذا هيبة وشجاعة .

روى عن يوسف بن يعقوب القاضي .

حدث عنه علي بن أحمد المادرائي الوزير ، ونقل فدفن ببيت المقدس .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث