الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الغين والفاء وما يثلثهما

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 385 ] باب الغين والفاء وما يثلثهما

( غفق ) الغين والفاء والقاف أصل صحيح يدل على خفة وسرعة وتكرير في الشيء ، مع فترات تكون بين ذلك .

من ذلك قولهم : غفق إبله ، وذلك إذا أسرع إيرادها ثم كرر ذلك . ويقولون : ظل يتغفق الشراب ، إذا جعل يشربه ساعة بعد ساعة . ويقال : غفق غفقة من الليل ، إذا نام نومة خفيفة . والغفق : المطر ليس بالشديد . ويقال غفقه بالسوط غفقات . والغفق : الهجوم على الشيء من غير قصد ، ويقال للآيب من غيبته فجاءة . وغفق الحمار الأتان : أتاها مرة بعد مرة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث