الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

العبد يأذن له مولاه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3218 ( 614 ) العبد يأذن له مولاه .

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو خالد عن حجاج عن عمير أن عبدا أذن له مولاه في الخياطة ، وعبدا أذن له في الصبغ ، قال : فضمنها شريح ، وضمن الخياط ثمن الخيوط والإبر ، وضمن الآخر الصبغ والعلى وما أشبه أعمالهم .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا حميد عن أشعث عن حسن عن ابن سيرين قال : إذا أذن له في نوع من التجارة فاتجر في نوع غير الذي أذن فيه ، فليس عليه دينه .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا حميد عن حسن بن صالح أنه كان يقول : إذا أذن له في نوع واحد فقد أذن له

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث