الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الملازمة الذهنية شرط في الدلالة الالتزامية

جزء التالي صفحة
السابق

[ التنبيه الثالث ] [ الملازمة الذهنية شرط في الدلالة الالتزامية ] إذا شرطنا الملازمة الذهنية فهي شرط في الدلالة الالتزامية ، وإطلاق اللفظ سبب ، لأنه المناسب .

وقال الإمام : هذا اللازم شرط لا سبب ، يعني أن مجرد اللزوم من غير إطلاق اللفظ ليس بسبب في حصول دلالة الالتزام ، بل السبب إنما هو إطلاق اللفظ ، فاللزوم شرط ، وقيل : يعني أن الملازمة الذهنية يلزم من [ ص: 276 ] عدمها العدم ، لأن اللفظ إذا أفاد معنى غير مستلزم لآخر لا ينتقل الذهن إلى ذلك الآخر إلا بسبب منفصل ، فتكون إفادته مضافة لذلك المنفصل لا للفظ ، فلا يكون فهمه دلالة اللفظ بل أثرا للمنفصل ، ولا يلزم من وجود الملازمة وجود الدلالة عند عدم الإطلاق ، فإن الملازمة في نفس الأمر ، والفهم معدوم من اللفظ ، إذ اللفظ معدوم ، فهو حينئذ شرط ، والإطلاق هو المسبب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث