الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى واستمع يوم يناد المناد من مكان قريب

جزء التالي صفحة
السابق

واستمع يوم يناد المناد من مكان قريب [41]

وقرأ عاصم والأعمش وحمزة والكسائي ( يوم يناد المناد من مكان قريب ) بغير ياء في الوصل والوقف ، وهو اختيار أبي عبيد اتباعا للخط . وقد عارضه قوم فقالوا : ليس في هذا تغيير للخط؛ لأن الياء لام الفعل فقد علم أن حقها الثبات . قال سيبويه : والجيد في مثل هذا إثبات الياء في الوقف والوصل قال : ويجوز حذفها في الوقف . قال أبو جعفر : ذلك أنك تقول مناد ثم تأتي بالألف واللام فلا تغير الاسم عن حاله . فأما معنى ( واستمع يوم يناد المناد من مكان قريب ) .

فقيل فيه : أي حين يوم . قال كعب : المنادي ملك ينادي من مكان قريب من صخرة بيت المقدس بصوت عال : يا أيتها العظام البالية والأوصال المتقطعة اجتمعي لفصل القضاء .

[ ص: 234 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث