الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يمحق الكذب والكتمان في البيع

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

1976 [ ص: 157 ] 22 - باب: ما يمحق الكذب والكتمان في البيع

2082 - حدثنا بدل بن المحبر حدثنا شعبة ، عن قتادة قال : سمعت أبا الخليل يحدث عن عبد الله بن الحارث ، عن حكيم بن حزام رضي الله عنه ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : " البيعان بالخيار ما لم يتفرقا -أو قال : حتى يتفرقا- فإن صدقا وبينا بورك لهما في بيعهما ، وإن كتما وكذبا محقت بركة بيعهما" . [انظر : 2079 - مسلم: 1532 - فتح: 4 \ 312]

التالي السابق


ذكر فيه حديث حكيم بن حزام السالف قريبا .

وأبو الخليل فيه هو ابن أبي مريم . قال مسلم : ولد حكيم في جوف الكعبة ، وعاش مائة وعشرين سنة .

وقوله : "فإن صدقا وبينا" أي : في بيعهما . والمحق : الذهاب . وسيكون لنا عودة إليه في باب : كم يجوز الخيار .

وفيه : حرمة الكذب والكتمان في البيع من العيوب وهو لائح .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث