الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

باب استقبال القبلة .

قال الواحدي : القبلة : الوجهة وهي الفعلة من المقابلة ، والعرب تقول : ما له قبلة ولا دبرة : إذا لم يهتد لجهة أمره ، وأصل القبلة في اللغة : الحالة التي يقابل الشيء عليها ، كالجلسة للحال التي يجلس عليها ، إلا أنها الآن [ ص: 67 ] صارت كالعلم للجهة التي تستقبل في الصلاة ، قال ابن فارس : سميت بذلك ؛ لأن الناس يقبلون عليها في صلاتهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث