الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى ذو مرة فاستوى

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 266 ] ذو مرة [6]

قال مجاهد : جبرائيل صلى الله عليه وسلم ذو قوة . وقال ابن زيد : المرة القوة . وروى ابن أبي طلحة عن ابن عباس ( ذو مرة ) أي منظر حسن . قال أبو جعفر : حقيقة المرة في اللغة اعتدال الخلق والسلامة من الآفات والعاهات ، فإذا كان كذا كان قويا ( فاستوى ) قيل : فاعتدل بعد أن كان ينزل مسرعا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث