الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى فكان قاب قوسين أو أدنى

جزء التالي صفحة
السابق

فكان قاب قوسين أو أدنى [9]

قال أبو جعفر : وهذا أيضا مما يشكل في العربية لأن "أو" لا يجوز أن تكون بمعنى الواو لاختلاف ما بينهما ، ولا بمعنى "بل" لما ذكرنا . وأن الاختصار يوجب غير ذلك فالتقدير فكان بمقدار ذلك عندكم لو رأيتموه قدر قوسين أو أدنى ، كما روي عن ابن مسعود قال : فكان قدر ذراع أو ذراعين . قال أبو جعفر : القاد والقيد والقاب والقيب والقدر والقدر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث