الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الخاتم تنقش فيه الآية من القرآن

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3458 ( 57 ) في الخاتم تنقش فيه الآية من القرآن

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا عيسى بن يونس عن ابن جريج عن عطاء أنه كان يكره أن تكتب الآية كلها في الخاتم ، ولا يرى في الخاتم فيه ذكر الله بأسا .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا أبو الأحوص عن مغيرة عن إبراهيم أنه كره أن ينقش في الخاتم الآية التامة .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا حاتم بن إسماعيل عن جعفر عن أبيه قال : كان في خاتم حسين وحسن ذكر الله ، قال جعفر : كان في خاتم أبي " العزة لله جميعا " .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا عيسى بن يونس عن ابن جريج عن صدقة بن يسار قال ، قلت لسعيد بن المسيب : ما أكتب في خاتمي ؟ قال : اكتب فيه ذكر الله وقل : أمرني به سعيد .

( 5 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا جرير عن مغيرة عن إبراهيم بن محمد بن المنتشر عن أبيه قال : كان نقش خاتم مسروق " بسم الله الرحمن الرحيم " .

( 6 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا الفضل بن دكين عن إسرائيل عن عبد الله بن المختار قال " سمعت الحسن يقول : لا بأس أن ينقش في الخاتم الآية كلها .

( 7 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا علي بن هاشم عن حريث عن الشعبي أنه كره أن تنقش الآية في الخاتم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث