الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في أهل الذمة يبدءون بالسلام

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3548 ( 65 ) في أهل الذمة يبدءون بالسلام

( 1 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن عمار الدهني عن رجل عن كريب عن ابن عباس أنه كتب إلى رجل من أهل الكتاب : السلام عليك .

( 2 ) حدثنا جرير عن منصور عن إبراهيم قال : إذا كتبت إلى اليهودي والنصراني في الحاجة فابدأ بالسلام ، وقال مجاهد : اكتب " السلام على من اتبع الهدى " .

( 3 ) حدثنا يزيد بن هارون قال أخبرنا المسعودي عن عون بن عبد الله قال : سأل محمد بن كعب عمر بن عبد العزيز عن ابتداء أهل الذمة بالسلام فقال : نرد عليهم ولا نبدؤهم ، فقلت : وكيف تقول أنت ؟ قال : ما أرى بأسا أن نبدأهم ، قلت : لم ؟ قال : لقول الله فاصفح عنهم وقل سلام فسوف يعلمون .

( 4 ) حدثنا إسماعيل بن عياش عن محمد بن زياد الألهاني وشرحبيل بن مسلم عن أبي أمامة أنه كان لا يمر بمسلم ولا يهودي ولا نصراني إلا بدأه بالسلام .

( 5 ) حدثنا إسماعيل بن عياش عن ابن عجلان أن عبد الله وأبا الدرداء وفضالة بن عبيد كانوا يبدءون أهل الشرك بالسلام .

( 6 ) حدثنا يحيى بن يمان عن ابن عجلان عن أبي عيسى قال : قال عبد الله : إن من رأس التواضع أن تبدأ بالسلام من لقيت .

( 7 ) حدثنا عمر قال حدثنا عبد الله بن زياد قال حدثنا عاصم عن الشعبي قال : كتب أبو بردة إلى رجل من أهل الذمة يسلم عليه ، فقيل له : لم قلت له ؟ فقال : إنه بدأني بالسلام

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث