الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب بيع الثمار قبل أن يبدو صلاحها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

2082 [ ص: 478 ] 85 - باب: بيع الثمار قبل أن يبدو صلاحها

2193 - وقال الليث ، عن أبي الزناد : كان عروة بن الزبير يحدث ، عن سهل بن أبي حثمة الأنصاري من بني حارثة أنه حدثه ، عن زيد بن ثابت رضي الله عنه قال : كان الناس في عهد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يتبايعون الثمار ، فإذا جد الناس وحضر تقاضيهم قال المبتاع : إنه أصاب الثمر الدمان ، أصابه مراض ، أصابه قشام -عاهات يحتجون بها- فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لما كثرت عنده الخصومة في ذلك : "فإما لا ، فلا تتبايعوا حتى يبدو صلاح الثمر" . كالمشورة يشير بها لكثرة خصومتهم . وأخبرني خارجة بن زيد بن ثابت أن زيد بن ثابت ، لم يكن يبيع ثمار أرضه حتى تطلع الثريا ، فيتبين الأصفر من الأحمر .

قال أبو عبد الله : رواه علي بن بحر ، حدثنا حكام ، حدثنا عنبسة ، عن زكرياء ، عن أبي الزناد ، عن عروة ، عن سهل ، عن زيد . [فتح: 4 \ 393]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث