الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

نسعة بن شداد عن أبي ذر

4035 - حدثنا يوسف بن موسى ، قال : نا سلمة بن الفضل ، قال : نا الحجاج بن أرطاة ، عن عبد الملك بن المغيرة ، عن عبد الله بن المقدام ، عن ابن شداد ، عن أبي ذر .

[ ص: 428 ] 4036 - وحدثناه الحسن بن عرفة ، قال : نا إسماعيل بن عياش ، عن الحجاج بن أرطاة ، عن عبد الملك بن المغيرة ، عن عبد الله بن المقدام ، عن نسعة بن شداد ، عن أبي ذر ، يتقاربان في حديثهما ، قال : كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو راكب فجاء رجل ، فقال : يا رسول الله ، إن الآخر زنى فأعرض عنه ، ثم أتاه الثانية ، فقال : إن الآخر زنى فأعرض عنه ، ثم عاد الثالثة ، فقال : إن الآخر زنى فأعرض عنه ، ثم أعاد الرابعة ، فقال : إن الآخر زنى فنزل فأمر برجمه ، ثم ركب ، ثم نزل ، فقال : " يا أبا ذر ، قد غفر لصاحبكم وأدخل الجنة " واللفظ لفظ سلمة بن الفضل .

وهذا الكلام لا نعلم أحدا يرويه بهذا اللفظ إلا أبا ذر ، وعبد الملك بن المغيرة معروف وعبد الله بن المقدام ، ونسعة بن شداد فلا نعلمهما ذكرا في حديث مسند إلا هذا الحديث

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث